القائمة الرئيسية

الصفحات

قصص اطفال قبل النوم- الفيل والنملة

الفيل و النملة قصص اطفال حكايات

 

 قصص اطفال -قصة الفيل والنملة 

قصص اطفال حكايات عربية-قصة الفيل والنملة -قصص اطفال قبل النوم  story children


 الفيل والنملة من نوع قصص اطفال البسيطة- الفيل والنملة  تُناسب الإطفال من عمر 3 سنوات  

حيث تتناول قصة  arabian fairy tales الحديث عن  الفيل و النملة و احجام الحيوانات مختلف قصص الأطفال في هذا العمر تتحدث عن الحيوانات حتي تكون سهلة في الوصول للأطفال، قصة الفيل والنملة تنتمي لنوعية  قصص اطفال قصيرة وتنتمي لتصنيف القصص البسيطة سهلة الفهم علي الاطفال . 

قصة الفيل المغرور- قصة الفيل المغرور والنملة story children

.كان يا مكان يا سعد يا إكرام ما يحلي الكلام إلا بذكر النبي عليه الصلاة والسلام .
في يوم من الإيام في سالف العصر والزمان كان هناك فيل ضخم يعيش في الغابة، وكان شديد الفخر بحجمه الضخم وعادة ما يسبب المشاكل للحيوانات الأخري، وفي يوم بينما يسير في الغابة رأي بغبغاء واقفاً فوق الشجرة، فنظر إليه الفيل وقال له ماذا بك ألم تراني أقوي حيوان في الغابة لأبد وأن تنحني أمامي .
رفض البغباء أن ينحني للفيل فقال له الفيل ستندم سأعلمك كيف تحترمنى، ظل  tales الفيل يحرك الشجرة حتي يكاد أن ينزعها من جذورها، ترك البغباء الشجرة وحلق بعيداً، نظر الفيل إلي البغباء وقال له هيا طر بعيداً أرايت ماذا يمكنني فعله، وظل الفيل يتحدث بغرور أنا أقوي من بالغابة وصار بعيداً نحو النهرليشرب الماء كعادته، وهناك وبجوار النهر كانت هناك نملة تعيش في تلة نمل صغيرة. .
والنملة المسكينة ذات يوم في إحدى الإيام كانت تجمع الطعام لمنزلها بينما كان  fairy tales الفيل  يقوم بمضايقتها، وبينما كان الفيل يشرب الماء من النهر رأي النملة في طريقها ودار حديث بين الفيل و النملة، تحدث الفيل لمن هذا الطعام فأخبرته النملة هو لمنزلي المطر سيبدأ وعل جمع الطعام .

قصص قبل النوم - الفيل و النملة قصص اطفال حكايات

 

قصص اطفال قصيرة-الفيل المغرور والنملة المسكينة- قصص عربية

سحب الفيل الماء بخرطومه ثم رشه فوق النملة فأفسد الماء الطعام وأبتلت النملة تماماً، فقالت له النملة إضحك أيها الفيل كما شئت سألقنك درساً لن تنساه ، فقال لها لقد أصابني الخوف أيتها النملة إبتعدي حتي لا أدهسك بقدمي ، فغضبت النملة وقررت أن تلقن الفيل المغرور درساً لن ينساه.
قصة الفيل والنملة للأطفال story children
mp الفيل و النملة--ant--mp الفيل و النملة -قالت النملة لأبد أن ألقن هذا الفيل المغرور، وفي اليوم التالي وينما الفيل نائم فخطرت لها فكرة لهذا mp الفيل النائم ، سارت النملة المسكينة بهدوء وتسللت داخل خرطومه وأخذت في عضه من داخل الخرطوم حتي إستيقظ وهو يصرخ من الألم ويصيح، وقال من بالداخل إخرج وسمعت النملة الفيل ولكنها إستمرت في عضه، وسمعت النملة بكاء الفيل فخرجت من الخرطوم وذهل الفيل عندما رأي النملة وخاف أن تعضه مرة أخري حتي أنهاإنهار وظل يعتذر لها .
نظر لها الفيل وظل يعتذر لها سامحيني وأدرك أنه كان مخطئ، ورحل عن المكان ولم يحاول أن يضايق أحداً مرة أخري   أرايت الآن حجمك واحجام الحيوانات لا يهم ولا تتفاخر بقوتك مرة أخري بل سخرها لمساعدة الآخرين .
author-img
الهام حسنى ابراهيم مهندسة تخطيط عمراني ومحبة للكتابة والتدوين .

تعليقات