القائمة الرئيسية

الصفحات

مقالات - مقال بعنوان "جسد إمرأة بعقل رجل "



مقالات - مقال بعنوان "جسد إمرأة بعقل رجل "
..
..
..

مقال بعنوان "جسد إمرأة بعقل رجل "

..
..



رسالة من " هى " 
...
..
..
..


هى : تأخذها ألأيام يوماً تلو الأخر، طموحها ذَاتُها ، النجاح بحياتها قاعدة أساسية ، وكلما إزداد نجاحها كلما إزاداد تطلعها للمزيد نجاحها فالنسبة لها غذاء روحها بالنجاح أهم بكثير من غذاء جسدها بالماء والهواء والغذاء .

شخصية فريدة من نوعها ..قائدها الوحيد عقلها ...لا مجال لتحكيم قلبها ..هو آخر ما تلجأ إليه ..إن لجت إليه .

..


هى : يصفها من حولها بالجمود بالتكبر والغرور، ولكن كل من تعامل معها عن قرب وجد خلف هذا الجمود قلبُ فى طيبته ليس له مثيل ، وفى جماله ونقائها ليس له شبيه ..تُوصف بأنه كالرجال بتفكيرها بتحملها المسئولية، لا تستطيع التركيز بأكثر من شئ كعادة النساء ، لا تحكم قلبها فى الحكم على المواقف، ردودها صادمة للكثير،ولاتحب أن تُنتَقد من الآخرين ..

..

..

..
هى : تريد أن تُخبركم نعم أشبه الرجال فى إحساسى بالمسئولية الكبيرة التى على عاتقى ..لابد أن أثبت ذاتى وأن أكون أنا ، أشبه الرجال فى أنى لاأستطيع التركيز سوى بشئ واحد فقط ، أشبه الرجال بأن أغلب قرارتى مبنية على تحكيم عقلى لا قلبى ...

..
  

نعم أنا أحب نفسى لدرجة العشق لأنها تستحق منى ذلك، أريد أن أكون دوماً ألأفضل وأن اُمتدح من الجميع لأنى أستحق ذلك، لا أهتم سوى فى أن أصل لما أريد حتى لو كان هذا على حساب نفسى أو حتى من أحب، لا يعنينى  ما يُقال عنى، ولا أحب الأعتذار لأى أحد ، أشبه الرجال فى تصرفاتى وفى تفكيرى، ولكن لست أنا من شكل شخصيتى بل هُم تلك اللذين ينتقدونى  اليوم  ..لم أكن كذلك سوا بسببهم فقط ..


..


هى : تُريد أن تُخبركم أنها ضحية لمجتمع مريض بطبعه لا يُرضيه شئ ، مجتمع مُدعى لا يُجيد شيئاً سوا نقد الأخرين وأن ينعتهم بصفات حتى يجلعوا منها ثوب نرتديه مرغمين فلا الثوب يليق بنا ولا نحن نشتهيه .

..

..


هى : تسير بخطوات ثابتة للوصول إلى ما تريد لاتلتفت إلى تعليقات من حولها ...هذه مغرورة .هذه متكبرة ..هذه إحذروا من التعامل معها ....


..
مقالات - مقال بعنوان "جسد إمرأة بعقل رجل "
مقالات - مقال بعنوان "جسد إمرأة بعقل رجل " 

..


ولأن " هى "  لديها قناعة بأنها على صواب وأن تلك الشخصية التى يتجادلون حولها هم السبب الرئيسى فى كونها هكذا تسير فى طريق مستقيم للوصول إلى ما تُريد ، ودائماً تُردد لو أن شخصيتى هذه لا تروق لكم لما تجادلتم حولها، أنتم مجتمع لا يروق له شئ بوصفكم لي منذ الصغر بتلك الصفات جعلتموها جزءاً منى حتى أنا لا أستطيع أن انزع تلك الثوب الذى أجربتمونى على إراتدئه منذ البداية ، لست مغرورة .لست متكبرة ..لست ولست ولست بكل تلك الصفات التى تنعتوننى بها ، ولكن إذا كنتم تروننى هكذا فلن أتغير لمجرد إرضائكم سأظل كما أنا كما أريد وكما أرغب أن أكون ..

لن أتغير إلا إذا أردت أنا أن أتغير لن أتغير لأجل أن أحوز على إعجابكم ...
هى : تعلم ما تريد وكيف تصل لما تُريد وكيف تكون كما تُريد، هى قائدة لذاتها تعلم جيداً ماهو الخطأ وماهو الصواب، تعلم جيداً واجباتها وحقوقها ولا تتعدى ميزان ذلك ...
هى : وإن كانت تنعت بتلك الصفات فالجميل أنها تعلم بداخلها من هى ...يُرضى ذاتها أن كل من يتقرب منها ويعلمها جيداً لا يبتعد عنها بل يُحب صحبتها ورفقتها ...


هى : تعلم جيداً أنها مُكرمة من قبل ربها فهذا يكفيها قدراً ..تعلم جيداً حينما تُصبح أماً ستكون الجنة تحت أقدامها فيكفيها هذا منزلةً ...

..


مقالات - مقال بعنوان "جسد إمرأة بعقل رجل "
مقال بعنوان "جسد إمرأة بعقل رجل " 

..
..
..
جسد إمرأة بعقل رجل
..
..

هى :  ترسل لكن رسالة لتخبركن ...جميع السيدات فى الكبر ...البنات فى الصغر ...كونى كما تُريدى أنتى أن تكونى ..ولا تدعى جانباً لمجتمع مريض لايُرضيه شئ  أن يضعك ضمن تنصيف وأن ترتدى ثوباً لا تريديه ..كونى انتى هى دائماً ولا تتقمصى دور هو حتى لو لمجرد التفكير ..أنتى جميلة بذاتك لا بأرآء الآخرين بكى ....حددى ماتريدين جيداً وجاهدى فى الوصول إليه ..حتى لو هدفك أن تكونى فقط ربة منزل جيدة فجاهدى ان تكونى ربة منزل  ناجحة ..مهما كان هدفك بالحياة إحرصى أن تكونى به ناجحة ومثال يحتزى به لكل (هى )

.....


هى : جسد إمرأة بعقل رجل

..
..
..

بقلم / الهام حسنى ..

..


author-img
الهام حسنى ابراهيم مهندسة تخطيط عمراني ومحبة للكتابة والتدوين .

تعليقات